"نكست إن باكت" تطور أداة جديدة لرصد محاولات تعقب تصفح المستخدم لمواقع الإنترنت

علوم وتكنولوجيا / "نكست إن باكت" تطور أداة جديدة لرصد محاولات تعقب تصفح المستخدم لمواقع الإنترنت

أخبار عاجلة

.
shadow
shadow

"نكست إن باكت" تطور أداة جديدة لرصد محاولات تعقب تصفح المستخدم لمواقع الإنترنت

كتبت : هند محمد

أطلقت شركة التكنولوجيا الفرنسية "نكست إن باكت"، مشروعا جديدا لتطوير امتداد بسيط لبرامج تصفح الإنترنت يتيح للمستخدم الكشف عن محاولات تتبع المواقع التي يزورها واستغلال بياناته الشخصية، باسم "كيمتراك".
 
وذكر موقع "تك كرانش" المتخصص في موضوعات التكنولوجيا فإن أجهزة كمبيوتر الخادم التي تبث الإعلانات على صفحات الإنترنت وشركات الإنترنت العملاقة مثل "فيسبوك" و"جوجل" تستطيع تتبع عادات المستخدمين في تصفح الإنترنت واستخدام شفرات لا يمكن مراجعتها بأي شكل. ويمكن لهذه الشركات تكوين صورة شاملة للمستخدم وحفظ البيانات الشخصية الخاصة به واستغلالها.
 
ولهذا السبب يلجأ بعض المستخدمين إلى استخدام أداة "منع الإعلانات" أو تعطيل عمل تطبيق "جافا سكريبت" الذي يسمح بظهور الإعلانات وتشغيلها على صفحات متصفح الإنترنت. وهناك بعض الأدوات مثل "جوستري" و"يو بلوك أوريجن" تعرض قائمة بالشفرات الخاصة بجهات أخرى والتي يمكن وقف تشغيلها أثناء التصفح.
 
ولكن أداة "كيمتراك" ليست لحظر الإعلانات وإنما تتيح لمتصفحي الإنترنت معرفة الجهات التي تتبع تصفحه للإنترنت. وفي حالة استخدام أداة حظر الإعلانات، فإن المستخدم لا يرى الكثير من المعلومات. ولكن تعطيل أداة حظر الإعلانات، وتصفح بعض الموقع المفضلة لدى المستخدم، فإن أداة "كيمتراك" ستكشف له عن المواقع والجهات التي تجمع معلومات عن نشاطه على الإنترنت.
 
وفي حالة تصفح موقع شهير، يمكن لأداة "كيمتراك" بسهولة عرض تطبيقات "جافا سكريبت" الخاصة بالجهات الأخرى الموجودة على الموقع.
 
في الوقت نفسه فإن كل البيانات التي تجمعها "كيمتراك" تظل على جهاز كمبيوتر المستخدم ولا تصل بأي شكل من الأشكال إلى شركة "نكست إن باكت".

shadow
shadow
shadow

الناشر

هند محمد
هند محمد

ديسك ومعد برامج

ديسك ومعد برامج

إعلان تجارى

ads
shadow

أترك تعليق