انطلاق مؤتمر زراعة القوقعة الدولي وعلاج ضعف السمع في مصر والشرق الأوسط

منوعات / انطلاق مؤتمر زراعة القوقعة الدولي وعلاج ضعف السمع في مصر والشرق الأوسط

أخبار عاجلة

.
shadow
shadow

انطلاق مؤتمر زراعة القوقعة الدولي وعلاج ضعف السمع في مصر والشرق الأوسط

كتبت : بسمة سعد

بمشاركة أكثر من 1400 طبيب ومتخصص من 33 دولة، انطلقت أعمال النسخة الثالثة للمؤتمر الدولي لزراعة القوقعة في مصر والشرق الأوسط تحت شعار "اسمع واتكلم.. مصر 2018"، بالتعاون مع وحدة زراعة القوقعة بجامعة القاهرة ووحدة زراعة القوقعة بمستشفى وادي النيل ورابطة جمعيات الأنف والأذن والحنجرة.

وفي هذا السياق، صرح الدكتور محمد الشاذلي، رئيس المؤتمر ورئيس وحدة زراعة القوقعة بمستشفى وادي النيل وأستاذ جراحة طب الأنف والأذن والحنجرة، بأن المؤتمر يضم لفيفاً من أهم جراحي الأذن وزراعة القوقعة وأطباء السمعيات والتخاطب وإعادة التأهيل، مضيفاً أن التشخيص والكشف المبكر لمشكلة السمع لدى الأطفال عند عدم استجابتهم للأصوات أياً كانت، يساهم في سرعة العلاج والتدخل الجراحي عند اللزوم، فكلما قلّ عمر الطفل، كان أفضل لتطوير اللغة ولعلاج تأخر النطق لديه.

ومن جانبه، أكّد الدكتور أسامة عبد النصير، سكرتير عام المؤتمر ورئيس وحدة زراعة القوقعة بجامعة القاهرة وأستاذ طب جراحة الأنف والأذن والحنجرة، أن المؤتمر فرصة عظيمة لنشر التوعية بأهمية الاعتناء بسمع وصحة سمع أطفالنا شباب الغد ورجال المستقبل؛ حيث يتم تبادل الخبرات بين أكثر من 1400 طبيب ومتخصص في المجال لنشر أحدث البحوث والدراسات الطبية والابتكارات وأفضل ما تم التوصل له في مجال زراعة القوقعة.

وأرسل المؤتمر من خلال حفل الافتتاح – الذي بدأ بالسلام الوطني لجمهورية مصر العربية - رسالة أمل لأطفال وآباء وأمهات العالم أطلقها الطفل شنودة من مصر، الذي لا يتجاوز 5 أعوامٍ، كان قد أجرى هذه العملية؛ حيث أكد على بداية اندماجه في الحياة والتعليم العام بصورة طبيعية. وبعد ذلك تم عرض فيلم تسجيلي يتناول إجراء عملية زراعة قوقعة بصورة مبسطة.

وقامت فرقة فابريكة بتقديم عدد من الأغنيات في حب مصر للتأكيد على أن مصر هي بلد الأمن والأمان ومنها ينطلق العلم.

ويناقش المؤتمر أحدث أساليب العلاج والتأهيل لضعف السمع وكيفية تفاديه عن طريق زرع القوقعة، وزيادة نسب نجاح برامج زرع القوقعة بالأطفال بكافة المراكز المتخصصة، إلى جانب تطور البرمجيات السمعية للأجهزة، وتأهيل المريض ما بعد الجراحة.

وأشار الدكتور الشاذلي إلى وجود حوالي 7 ألاف طفل مصري يحتاجون سنوياً لعملية زرع القوقعة يتم الزرع لـ 1500 طفل سنوياً وفقاً للإحصائيات التي أجريت في مصر ومنظمة الصحة العالمية، مضيفاً ان 360 مليون شخص يعانون من فقدان السمع عالمياً منهم ما يقرب من 350 ألف حالة قاموا بإجراء العملية.

والمؤتمر هذا العام يشهد برنامجاً ديناميكياً لتبادل الخبرات على مدار 3 أيام بين المتحدثين والأطباء والخبراء في مجال زراعة قوقعة الأذن، فضلاً عن ورش عمل ومناقشات أحدث ما تم التوصل إليه في هذا المجال بين أطباء من شتى أنحاء العالم.

جدير بالذكر أن مؤتمر زراعة القوقعة كان خلال العاميين الماضيين الملتقى العالمي لأطباء الأنف والأذن والحنجرة، وأطباء السمعيات، وأخصائيي التخاطب المعنيين بزراعة القوقعة السمعية من مختلف الأعمار لتبادل الأفكار والاكتشافات الحديثة والخبرات.

كما يمثّل المؤتمر منبراً للسياحة العلمية والطبية المتميزة؛ حيث يزور مصر لحضور المؤتمر أكثر من 100 طبيب ومتخصص من دول عديدة مثل لبنان والولايات المتحدة الأمريكية والسعودية والأردن والسودان ونيجيريا وألمانيا وفنزويلا وهونج كونج وفرنسا والمملكة المتحدة واليونان وروسيا والنمسا وإسبانيا وبلجيكا وبولندا وكندا والسويد.

shadow
shadow
shadow

الناشر

بسمة سعد
بسمة سعد

صحفية

بسمة سعد صحفية لدي شبكة فوكس ايجيبت نيوز

إعلان تجارى

MOR - MOR
shadow

أترك تعليق